انت هنا الان: Skip Navigation Linksالرئيسية > تفاصيل الخبر
رئيس جامعة الزقازيق يؤكد علي أهمية دور كليات التربية في تطوير المناهج والمقررات الدراسية لمساندة ودعم عملية التطوير الشامل

 التقي د. خالد عبد الباري رئيس جامعة الزقازيق اليوم بطلاب كلية التربية الجدد حيث هنأهم ببدء العام الجديد وقال أن هذا العام هو عام متميز لتواكبه مع إعلان رئيس الجمهورية عام 2019 عاما للتعليم . وعندما نتحدث عن التعليم داخل كلية التربية فإن هذا الحديث صادف أهله فكلية التربية هي كلية التعليم والمعلمين وأنتم من سيكون عليهم تحمل المسئولية خاصة في هذه المرحلة التي تشهد تطوير للتعليم ما قبل الجامعي لذا سيكون عليكم دورا كبيرا في مواكبة وتطبيق سياسة الدولة في استراتيجيتها للتطوير. 

 

وأكد رئيس الجامعة علي أهمية دور أساتذة وأعضاء هيئة التدريس في تطوير المناهج والمقررات الدراسية لمساندة ودعم عملية التطوير الشامل و أن المرحلة القادمة تتطلب بذل جهدا أكبر من قبل أعضاء هيئة التدريس سواء في جامعة الزقازيق أو في مختلف الجامعات لتفعيل هذا الدور مضيفا أنه متفائل لأدائهم لهذا الدور نظرا لوجود كوكبة من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس الذين لهم باع طويل في تطوير سياسات التعليم ومنهم د. أحمد الرفاعي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب الأسبق وعميد كلية التربية وأحد خبراء التعليم علي مستوي الجمهورية كرمز من الرموز الذي تزخر بها كلية تربية الزقازيق . 

ومن جانبه خاطب د. عبد المنعم نافع عميد الكلية الطلاب الجدد قائلا : إن الأمل معقود عليكم لتكونوا علي مستوي الرسالة التي تحملونها ، فالمهنة التي تمارسونها أشرف المهن وأصعبها وأنبلها لارتباطها بتربية النشئ وبناء الشخصية علماً وخلقاً ... قيماً وسلوكاً ... ولاءً وانتماء ... و بها ترقي الأمم وتنهض المجتمعات . 
و أعلن د. نافع أن الكلية خلال الفترة القادمة تستعد لتوفير 6 برامج يحتاجها الميدان العملي في ظل استراتيجية تطوير التعليم المطروحة والمنفذة حاليا ، و في ضوء مؤشرات الأداء ومعاييره حرصت إدارة الكلية علي الاستعداد للعام الدراسي بخطط دراسية وأنشطة وخدمات طلابية متنوعة .

 

 

المشرف على الإعلام                   المستشار الإعلامى

 

 

د.عايدة محمد سعيد                        د. محمد عوض

 


حقوق الملكية © 2014 لجامعة الزقازيق - وحدة البوابة الرقمية • جميع الحقوق محفوظة