انت هنا الان: Skip Navigation Linksالرئيسية > تفاصيل الخبر
د. عصام شرف يؤكد خلال لقائه بطلاب جامعة الزقازيق مصر دولة لها مخزون حضاري وعند استدعائه ستؤثر فيما حولها.

      أكد د. خالد عبدالباري رئيس جامعة الزقازيق أن مستقبل مصر موضوع يشغلنا جميعا فى ظل ما تشهده المنطقة من تغيرات سريعة وما تواجهه مصرنا الغالية من تحديات في الداخل والخارج لإضعافها ، وإن كانت مصر لا تضعف بل أن المحن تزيدها قوة وصلابة بدعم أبنائها وشبابها المخلصين فهم نصف الحاضر وكل المستقبل الذي نأمل أن يشهد كثير من الإنجازات والنجاحات .  وأشار د. عبد الباري أن الندوة تكتسب أهميتها من المحاضر أيضا فهو محاضر من طراز خاص كونه أستاذ جامعي في الهندسة وشغل منصب رئيس مجلس الوزراء بعد ثورة يناير وشكل أول وزارة بعد الثورة في 3 مارس 2011 مقدما الشكر للدكتور عصام شرف لمشاركته في هذه الندوة وإلي أ. أستاذ عادل الباز مدير إعلام شرق الدلتا ممثل الهيئة العامة للاستعلامات متمنيا استمرار التعاون بين الجامعة وهيئة الاستعلامات فمصر هي بلدنا كلنا ورفعتها مسئوليتنا جمعياً ، ومختتما كلمته قائلا : تحيا مصر تحت القيادة الرشيد للرئيس عبد الفتاح السيسى .
    جاء ذلك خلال افتتاحه ندوة "المستقبل ورنين الوطن "  التي  نظمتها الجامعة بالتعاون مع الهيئة العامة للاستعلامات بعنوان  وحاضر فيها د. عصام شرف رئيس وزراء مصر الأسبق بحضور عدد من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب.
      وخلال محاضرته أوضح د. عصام شرف أن مصر دولة لها مخزون حضاري وعند استدعائه ستؤثر فيما حولها وهي بذلك تستطيع أن تشارك مع الدول صاحبة الحضارات العميقة في تكوين كتلة جديدة لها قيم ومبادئ إنسانية نبيلة جديدة .
     وقد استعرض د.شرف من خلال عرض فيلم وثائقي لبعض الأدبيات التي لها علاقة بحب الوطن والانتماء مناشدا الشباب بضرورة ان يحلم ويعمل لتغير الواقع وخلق واقع جديد فالمستقبل يصنع بترجمة الرؤي والأفكار إلي أرض الواقع وحيز التنفيذ .  
      ومن جانبه أكد اللواء خالد سعيد علي ضرورة وأهمية الثقة بين أبناء هذا الوطن وقياداته محذرا الشباب من الإنسياق وراء الشائعات والدعوات اليائسة التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار مؤكداً أن الدولة تحرص على عقد مؤتمرات ولقاءات شبابية بحضور الوزراء والمحافظين لعرض إنجازات الدولة في مختلف القطاعات وللإستماع لكافة المقترحات والرؤى التي يقدمها شبابنا المستنير للإستفادة منها فالأمم لا تبنى إلا بسواعد أبنائها وشبابها المخلص لإحداث الرخاء والتنمية المستدامة.
     وخلال كلمته أشار  د. عبد الحكيم نور الدين قيمة الشباب في النهوض بالأوطان لأنهم الورثة الشرعيين وأمل هذا الوطن، فالأمم بخير مادام شبابها بخير فأمة بلا شباب أمة بلا أمل ولا مستقبل .
 
المشرف علي الإعلام                                    الإعلامي المستشار الإعلامي
عايدة محمد سعيد                                                       د. محمد عوض​
 
 


حقوق الملكية © 2014 لجامعة الزقازيق - وحدة البوابة الرقمية • جميع الحقوق محفوظة