انت هنا الان: Skip Navigation Linksالرئيسية > تفاصيل الخبر
الملحق الثقافي الفرنسي في زيارة لجامعة الزقازيق

 بهدف مناقشة أوجه وفرص التعاون بين الجامعات المصرية والفرنسية ومناقشة مسارات التعاون الحالية أوالتى عقدت فى السنوات السابقة، قام  د. لويس مورو الملحق الثقافى بالسفارة الفرنسية اليوم بزيارة لجامعة الزقازيق حيث استقبله د. عبد الحكيم نور الدين القائم بأعمال رئيس الجامعة و د. خالد عبد الباري نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ود. محمود سطوحي المدير التنفيذي لوحدة إدارة مشروعات التطوير لعرض فرص التعاون بين الجامعات ومراكز البحوث في كلا الجانبين المصري والفرنسي .

وخلال الزيارة أعرب د. لويس مورو عن سعادته لوجوده بجامعة الزقازيق موضحا أنه لاحظ تراجع فى التعاون العلمى المصري الفرنسي منذ عام 2012 حيث تراجع من الترتيب السابع للترتيب التاسع وهدف هذه الزيارة تنمية هذا التعاون لنصل للمكانة السابقة عن طريق الاشراف المشترك على رسائل الماجستير والدكتوراه والتعاون فى دعم المشروعات المختلفة بجامعة الزقازيق من خلال وحدة إدارة مشروعات التطوير.

ومن جانبه أكد د. عبد الحكيم نور الدين أن جامعة الزقازيق لديها نفس الرغبة فى هذا التعاون المثمر مشيرا الى ضرورة تفعيل هذه الاتفاقيات بصورة أكبر والجامعة مستعدة ومهيئة لذلك ونعى تماما أن المستفيد هو طلاب الجامعة وأساتذتها وباحثيها فى مختلف التخصصات .

وفي نهاية اللقاء ، أهدي  د. عبد الحكيم  نور الدين درع الجامعة  للدكتور لويس مورو

يتضمن برنامج الزيارة أيضا جلسة مناقشات مع المجموعات البحثية المختلفة في الجامعة ، يليها زيارة معامل البيولوجيا والكيمياء والطبيعة بكليات الطب البشرى والهندسة والصيدلة والعلوم والتمريض .

كتب

عايدة محمد سعيد – ناني البلقاسي


حقوق الملكية © 2014 لجامعة الزقازيق - وحدة البوابة الرقمية • جميع الحقوق محفوظة