انت هنا الان: Skip Navigation Linksالرئيسية > تفاصيل الخبر
انطلاق فعاليات الندوة الثقافية الفنية "عودة زمن الفن الجميل " بقاعة المؤتمرات بجامعة الزقازيق

  أكد د.عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق أن الجامعة ليست بمعزل عن المجتمع وإنما تمثل امتداداً حقيقياً لقيم الإنتماء والمواطنة التي يتم غرسها في نفوس الطلاب مشيرا  إلي أن  الفن بأشكاله المتعددة من شعر و غناء وموسيقي و مسرح ...، له تأثير مباشر علي المجتمع وسلوك أفراده
 
 وقال أن مشاركة الفنان إيمان البحر درويش اليوم تأتي في إطار إهتمام الجامعة بتقديم فن هادف لأبنائها الطلاب والعودة للفن الراقي الذي يساهم في نشر القيم الإيجابية ويساعد في تشكيل الإتجاهات والإرتقاء بالذوق العام.
 
 جاء ذلك خلال الندوة الفنية الثقافية التي نظمتها جامعة الزقازيق بحضور الفنان إيمان البحر درويش لمناقشة أزمة الفن والموسيقي والغناء في مصر وسبل حلها والعودة للفن الراقي و الإرتقاء بالذوق العام ،بحضور د.ميرفت عسكر نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث ، د. عبد المنعم نافع المشرف علي قطاع شئون التعليم والطلاب ،د.أحمد عبدالستار أمين عام الجامعة ، د.أحمد عناني منسق عام الأنشطة الطلابية ومستشار رئيس الجامعة والسادة عمداء الكليات ورؤساء الأقسام  وذلك بقاعة المؤتمرات بإستاد جامعة الزقازيق.
 
 وبمشاعر الإعزاز والتقدير إستقبل  طلاب الجامعة  الفنان إيمان البحر درويش حيث أدار حواراً مفتوحاً معهم  في محاولة لإدراك ما يدور علي الساحة الفنية من انتشار لأعمال فنية غير هادفة و سبل مواجهة تلك الظاهرة الغريبة عن مجتمعنا وتراثنا الغنائي الأصيل وذلك من خلال تقديم فن راق يتناسب مع اتجاهات الشباب الحديثة ،حيث تخلل الندوة بعض النماذج الغنائية والدمج بين عراقة الماضي والحاضر من خلال تقديم بعض من أعمال الفنان سيد درويش و الفنان إيمان البحر درويش .
 
وكان الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق قد قام صباح اليوم باستقبال الفنان إيمان البحر درويش بمكتبه علي هامش زيارته للجامعة للمشاركة بالندوة الفنية التثقيفية مؤكدا أن الفن يمثل مرآة الشعوب وأحد أدوات  تقدمها ونهضتها


حقوق الملكية © 2014 لجامعة الزقازيق - وحدة البوابة الرقمية • جميع الحقوق محفوظة