انت هنا الان: Skip Navigation Linksالرئيسية > تفاصيل الخبر
د. مرفت عسكر تفتتح المؤتمر الدولي الأول لتمريض الزقازيق

  افتتحت د. مرفت عسكر نائب رئيس جامعة الزقازيق لشئون الدراسات العليا والبحوث أعمال المؤتمر السنوي العلمي الثاني عشر والدولي الأول لكلية التمريض الذي يعقد بمشاركة دولية تحت عنوان "التمريض الشامل.. مبادرة من أجل الارتقاء بالصحة العالمية " بحضور ومشاركة عدد كبير من أساتذة وأعضاء هيئة التدريس بكليات التمريض بالجامعات المصرية والجهات المعنية .

  وأشادت د. مرفت عسكر بالنشاط العلمي لكلية التمريض و مكانتها بين كليات التمريض علي المستوي المحلي والإقليمي مشيرة إلي أن الكلية تسعي جاهدة لتحقيق رسالتها التي تمثلت في تقديم تعليم تمريضي يستوفى معايير الجودة و يحث على احترام أخلاقيات المهنة ويلبى احتياجات المؤسسات الصحية وإنتاج أبحاث علمية تساهم فى رفع كفاءة الرعاية الصحية وتوفير خدمات مجتمعية لتنمية البيئة المحلية فى إطار من الحداثة والتنافسية ، وهو ما أهلها للاعتماد الأكاديمي . كما حرصت الكلية منذ سنوات على عقد مؤتمرات علمية سنوية لدراسة ما يواجه قطاع التمريض من مشكلات ولإتاحة المجال لمناقشة الحديث في هذا المجال وتبادل الرؤى والخبرات بين العلماء والمتخصصين بمختلف الجامعات والمؤسسات ذات الصلة إثراء للحركة العلمية والبحثية والخروج بتوصيات هامة وفاعلة ، وهذا العام شهد نقلة نوعية بعقد المؤتمر الدولي الأول بمشاركة أساتذة وباحثين من جامعات الهند واليمن والعراق وإعلان مبادرة من أجل الارتقاء بالصحة العالمية .

  ومن جانبها ، قالت د. نادية طه عميد كلية التمريض ورئيس المؤتمر أنه في إطار الجهود الرامية إلي تحسين الصحة العالمية ، تدعم منظمة الصحة العالمية والمجلس الدولي للتمريض والممرضات حملة التمريض الآن وهي مبادرة عالمية بدأت من فبراير 2018 وتمتد حتي نهاية 2020 بهدف الارتقاء بمستوي التمريض حيث قدرت منظمة الصحة العالمية حاجة العالم إلي 9 ملايين من العاملين في مجال التمريض والقبالة بحلول 2030 وهو ما يستوجب تطوير تعليم التمريض للارتقاء بمعايير جودة الرعاية وتحسين ظروف العمل خاصة في ظل استعانة القطاع الخاص بغير الحاصلين علي مؤهلات دراسية تمريضية كدخلاء علي المهنة بما يؤدي إلي تدني مستوي الخدمة المقدمة الأمر الذي يهدد حياة المرضي وهو ما نسعي لمناقشته اليوم .

  وأضافت د. أماني صبحي وكيل الكلية للدرسات العليا والبحوث ومقرر المؤتمر أن في إطار ما يشهده العالم من التطور العلمي و التطورا الكبير في المجال الصحي حيث امتد وتشعب دور التمريض في تقديم الرعاية التمريضية الشاملة للأسرة والمجتمع في النواحي الجسدية والنفسية والاجتماعية ، من هنا جاءت فكرة مؤتمرنا هذا العام لنطرح مبادرة من أجل الارتقاء بالصحة العالمية وذلك بالتنسيق مع الجامعات علي الصعيدين الداخلي والخارجي لتبادل الخبرات لتوضيح بعض القضايا الهامة المرتبطة بصحة الإنسان .


حقوق الملكية © 2014 لجامعة الزقازيق - وحدة البوابة الرقمية • جميع الحقوق محفوظة