انت هنا الان: Skip Navigation Linksالرئيسية > الأخبار > تفاصيل الخبر
بيان جامعة الزقازيق بشأن طالبة كلية الآداب
28/02/2018

ردا علي ما تنافلته مواقع التواصل الاجتماعي وما أثير حول المشادة التي حدثت بين إحدي طالبات كلية الآداب وأحد أفراد الأمن ، نوضح الطالبة منة الله معتز المقيدة بالفرقة الثالثة بقسم علم النفس كانت قد توجهت إلي مركز توزيع الكتاب الجامعي يوم الإثنين للحصول علي الكتب الخاصة بها فتم إخطارها بأن هذا اليوم مخصص لطلاب الفرقة الثانية وفق جدول التوزيع المعلن والمعتمد من عميد الكلية كإجراء تنظيمي ومنعا للتكدس والإزدحام فإعترضت الطالبة علي ذلك وقامت بتصوير الطالبات أثناء تسلهم الكتب من المركز مما جعل فرد الأمن بتدخل لمنع الطالبة من التصوير حفاظا علي الخصوصية وطبقا للتعليمات . فما كان من الطالبة أن استمرت في التصوير مما دعي مشرف الأمن الإداري أخذ التليفون . فقامت الطالبة باستدعاء والدها وبعض أفراد أسرتها واحتكوا بأفراد الأمن الإداري وكان الدكتور عماد مخيمر عميد الكلية قد وصل وتدخل لإحتواء الموقف واصطحبهم إلي مكتبه . وقامت الطالبة بتحرير مذكرة بما حدث كما قدم مشرف الأمن الإداري مذكرة بالواقعة بالواقعة . ومن جانبه قام عميد الكلية بإحالة المذكرتين إلي الشئون القانونية للتحقيق ووعد أسرة الطالبة بحفظ حقها في حالة ثبوت إدانة مسئول الأمن الإداري أو تجاوزه في حقها . وكان من المفترض أن ينتهي الأمر عند هذا الحد إلا أنها بعد مغادرة الكلية بصحبة والدها توجها إلي قسم ثاني الزقازيق وقما بتحرير محضر وتم استدعاء مسئول الأمن الإداري للتحقيق معه وانتهي الأمر بتنازل الطالبة عن المحضر وتم تحرير محضر صلح بينهما . 

 

وفور علم الأستاذ الدكتور خالد عبد الباري رئيس الجامعة بالواقعة عند افتتاحه لمعرض التسوق ومعرض الكتاب بكلية الآداب ورغم علمه بالتصالح بين الطرفين أصدر تعليماته بسرعة الانتهاء من التحقيق الذي تقوم به إدارة الشئون القانونية لمحاسبة المخطأ وتوقيع أقصي عقوبة عليه . وهذا للعلم والتوضيح ...
 
المشرف علي الإعلام                            المستشار الإعلامي 
د. عايدة سعيد                                     د. محمد عوض


حقوق الملكية © 2014 لجامعة الزقازيق - وحدة البوابة الرقمية • جميع الحقوق محفوظة